أخبار الفن والمشاهير

سعد الدين الهلالى: من قال كورونا غضب من الله نصب نفسه سكرتيرا للمولى عز وجل

استضاف الدكتور سعد الدين الهلالى أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر في حلقة اليوم من برنامج كنت انت والمخصصة لأسئلة الأطفال تحت عنوان حق أولادنا الطفلين أحمد عصام في الصف الأول الثانوى وهدى حسين التلميذة في الصف الأول الإعدادى.

وقال الهلالى إنه من حق أولادنا أن يعيشوا حياة أفضل من حياتنا وان يتمتعوا بحياة دينية أفضل منا وعلى الأجداد الذين علموا مقاصد الدسن الحقة أن يجلسوا مع الأطفال وأن معظم علماء الدين من الصحابة الذين نسمع عنهم وأصبحوا اعلاما في الدين كان قد رباهم الرسول صلى الله عليه وسلم وخص منهم عبدالله بن العباس وعبد الله بن عمرو بن العاص وغيرهم

وسأل الطفل أحمد عصام عن مرض الكورونا هل هو غضب من الله ورد سعد الدين الهلالى من يقول إنه غضب من الله ينصب نفسه كسرتير للمولى عز وجل والله، وحاشا أن يكون لله سكرتير فهذا كلام عار من الصحة وأن هناك الكثير من الصحابة أصيبوا بابتلاءات هل كان الله غاضبا عليهم؟، وذكر أغلب الأمراض التي ابتليت بها الأمم السابقة ومنها الأنفلونزا الاسبانية والكوليرا والطاعون وقال إن الكورونا هو ابتلاء من الله.

وقالت هدى حسين في سؤالها هل يحاسب الإنسان بعد  موته أم لا؟، وقال الهلالى أنا لم أموت قبل هذا، وإن هناك عدة مقولات أنه من مات قامت قيامته ويحاسب وينتظر بوم الجمع، وبالتأكيد ان الجميع سيحاسب لكى يعود كل حق لأصحابه، وهناك أيضا من يقول إن من مات لا يحاسب وينتظر بالبرزخ وهو يوم بين الحياة والأخرة  حتى ينفخ في الصور فيقوم الجميع للحساب، إذن فهناك حساب في النهاية.

 

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق