معلومات طبية

حتى لو على فترات.. تدخين الحشيش يحد من قدرة الجسم على مواجهة كورونا

حذر الأطباء من خطورة تدخين  الماريجوانا أو  الحشيش لأنه يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بمضاعفات فيروس كورونا الجديد، حيث إن تدخين الحشيش، حتى لو على فترات يسبب التهابًا في الرئتين، مما قد يؤثر على قدرة الجسم على محاربة COVID-19 ، وهو مرض تنفسي ناتج عن فيروس كورونا الجديد. 

يحذر الأطباء من أن أعراض تدخين الماريجوانا أنه يمكن أن يحاكي أعراض الفيروس ، مثل السعال الجاف، كما أنه قد يساعد على تطوير عدوى كورونا من مرض خفيف  إلى الالتهاب الرئوي الفيروسي وفشل الجهاز التنفسى. 

تدخين الحشيش
تدخين الحشيش

وقال  الأطباء وفقا لموقع ” الديلى ميل”، إن الحشيش يؤدي إلى التهاب في الرئتين ، مما يؤثر على قدرة الجسم على محاربة الفيروس، لكنهم لم يذكروا أي آثار جانبية من تدخين التبغ.

وأوضح عالم أمراض الرئة الدكتور ألبرت ريزو ، كبير الأطباء في الرئة الأمريكية، أن تدخين الحشيش يسبب  التهاب فى مجرى الهواء واذا تصيب بعدوى كورونا، ستزيد فرصتك في الحصول على  المضاعفات، وقد يعيق تشخيص أعراض كورونا هذا لأن أحد الأعراض هو السعال الجاف ، ولكن يمكن أن يحدث نفس السعال باستخدام الأعشاب الضارة.  

وقال دكتور ميتشيل جلاس ، أخصائي أمراض الرئة والمتحدث باسم جمعية الرئة الأمريكية ، لشبكة CNN إن “COVID-19 هو مرض رئوي، وقد ثبت أن تدخين الماريجوانا يوميًا يضر بالرئتين لدرجة أن الأعضاء تشبه شخصًا يعاني من مرض الانسداد الرئوي المزمن (COPD). 

من المعروف أن الأشخاص الذين يعانون من أمراض الرئة المزمنة ، مثل مرض الانسداد الرئوي المزمن ، هم من بين الأكثر عرضة لخطر الإصابة بمضاعفات شديدة من فيروس كورونا، وأضاف جلاس، أن المشكلة الأخرى في استخدام الماريجوانا هي أنه يمكن أن يؤثر على الكفاءة العقلية للمرضى

موج

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق