معلومات طبية

جدة مصابة بالسرطان ومرض بالرئة تنتصر على كورونا وتحتفل بعيد ميلادها الـ 81

 احتفلت جدة بريطانية بعيد ميلادها الـ 81 بعد فوزها في معركتها مع فيروس كورونا وتعافيها منه، وكانت الجدة العجوز مصابة بالسرطان ومرض مزمن بالرئة، وبالرغم من هذا انتصرت على فيروس كورونا لتعطي أملا للآخرين كأحد نماذج تعافى كبار السن من كورونا.

Annotation 2020-04-16 102655

وبحسب ما ذكر موقع جريدة “ديلي ميرور” قالت الجدة مافيس تورانس، من بيشوبريجز بالقرب من جلاسكو في بريطانيا، إنها بكت عندما تم تشخيصها بفيروس كورونا Covid-19 في 31 مارس الماضى لأنها كانت تخشى ألا تنجح في التعافى منه.

وكانت تورانس، التي تعاني من مرض الانسداد الرئوي المزمن، في مستشفى ماري كوري خلال الشهر الماضي، بعد أن ظهرت أعراض كورونا على ابنتها “أنجيلا” وزوجها، وتم اختبارها هي أيضاً للكشف عن فيروس كورونا بعد ارتفاع درجة حرارتها.

وعندما شخصها الأطباء بفيروس كورونا انفجرت الجدة تورانس في البكاء، وظنت أنها لن تتعافى منه خاصة أنها مريضة وكبيرة في السن، بحسب ما ذكرت ديلي ميرور.

1
 

عادت السيدة تورانس الآن إلى المنزل مع ابنتها وزوجها لقضاء فترة العزل في المنزل بعد التعافى، واحتفلت العائلة بعيد ميلادها في 10 أبريل الماضى مع التورتة والهدايا ومكالمات فيديو FaceTime للعائلة ممن لم يصابوا بالفيروس، بما في ذلك أحفادها.

وقال تورانس: “كان المستشفى رائعاً للغاية وكان الطاقم الطبي يهتمون للغاية، وفي اللحظة التي تمشي فيها عبر الباب يريدون أن يفعلوا أي شيء من أجلك”.

وقالت ابنتها: “إنها تحب العودة إلى كلبها ومنزلها، ونحن ممتنون للغاية لعودتها وتعافيها”.

0_Coronavirus-Tue-Apr-14-2020

وقالت إيرين جونستون ، مديرة المستشفى: “نحن سعداء للغاية لتورانس وعائلتها لأنهم تعافوا جميعاً من هذا الفيروس المدمر.. وأنها تمكنت من قضاء عيد ميلادها في المنزل وهي محاطة بأحبائها وكلبها الصغير الذي تعشقه.”

موج

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق